تويتر
 
الفيسبوك
بطولة كأس العالم العسكرية الثانية لكرة القدم 2017 م
البث المباشر
الأخبار

مليون ونصف المليون ريال دعما للفرق الأهلية والمساعدة في تحويل جزء من أراضيها إلى محلات تجارية

ركز أصحاب السعادة أعضاء مجلس الشورى في جلسة استضافة معالي وزير الشؤون الرياضية على المطالبة بإشهار أندية ،،،

المزيد
مليون ونصف المليون ريال دعما للفرق الأهلية والمساعدة في تحويل جزء من أراضيها إلى محلات تجارية

شجون الرياضة .. تشهد هدوءا في قبة مجلس الشورى ..! دوري المحترفين تم بموافقة الجمعية العمومية .. وهي من تقر بقاءه أو إلغاءه – مديونية اتحاد الكرة لا تمثل عائقا .. والدخل السنوي 7 ملايين ريال ونصف – إذا عجز الاتحاد عن التسديد .. فالوزارة ستقوم بواجبها ولكن بشرط..! متابعة راشد السيابي وخالد الوهيبي – ركز أصحاب السعادة أعضاء مجلس الشورى في جلسة استضافة معالي وزير الشؤون الرياضية على المطالبة بإشهار أندية رياضية جديدة وإشهار أندية الفروسية والهجن في الولايات كما تركزت الأسئلة حول غياب الترشح في إدارات الأندية وعدم وضوح الاستراتيجية للرياضة العمانية وذلك في الجلسة التي عقدت صباح امس بحضور 73 عضوا واعتذار 12 وتستكمل اليوم الجلسة الثانية مع وزير الشؤون الرياضية في الساعة العاشرة صباحا وهل ستشهد الجلسة إثارة في الأسئلة المطروحة من قبل أعضاء مجلس الشورى أو أنها ستكون هادئة كما حدث في جلسة الأمس. ولم تشهد الجلسة أية أسئلة قوية أومثيرة إلا ما ندر جدا وتركزت اكثرها حول المطالبة بإقامة سباقات الهجن وتوحيدها في سباق واحد على مستوى السلطنة ومطالبة شركة مطاحن عمان بتخفيض سعر الأعلاف مراعاة لملاك الهجن المشاركين في السباقات وتم التطرق إلى إشهار أندية رياضية أخرى على الرغم من تأكيد معالي الوزير في أكثر من مرة أن التوجه لعدم إشهار الأندية الرياضية في هذه المرحلة ومساعدة الفرق الأهلية باستخراج أراضٍ لهم بالتنسيق مع وزارة الإسكان . وقال معالي الوزير خلال رده على أسئلة أصحاب السعادة إن الاستراتيجية موجودة وهناك دور تكاملي ولا يوجد تداخل في دور الوزارة مع اللجنة الأولمبية وهناك مائة ألف مستفيد من البرامج الصيفية وان الاستثمار متاح والقانون يسمح بذلك. وقال: إن اتحاد الفروسية معترف به دوليا ويمارس نشاطه وفيما يتعلق بمشروع الجبل الأخضر تم تأجيله والمخصصات المالية موجودة وان الفرق الأهلية رافد أساسي وحراك مجتمعي ونحن داعون لها ولا بد من توثيق أراضيها لمخاطبة وزارة الإسكان وبلغت المبالغ التي تصرف للفرق الأهلية مليونا ونصف المليون وتم تحويل جزء من أراضيها بإقامة محلات تجارية لمساعدتها بشرط التي تحت مظلة الأندية. وفي سؤال عن نجاح مشروع المدمج قال إن نادي النهضة من الأندية الناجحة بعد أن حققت نتائج جيدة ويعتبر من النماذج الناجحة والدمج ضاعف من دخل الأندية وأصبحت قادرة على إدارة شؤونها ماديا وان مؤتمر الرياضة لم يتم إلغاؤه وله أدوار مختلفة وفيه كثير من النقاشات يمكن الاستفادة منها وهو ليس سيئا بل مفيد من حيث التوصيات وساهمت في إقرار لجنة فض المنازعات وهي حراك جيد يساهم في تطوير الرياضة وبالنسبة للقاء السنوي مع رؤساء الأندية لم يتم إلغاؤه بل هو مستمر. وتحدث معالي الوزير في رده على سؤال حول الدوري فقال إن دوري المحترفين أوجده اتحاد كرة القدم والوزارة ليست معنيه به وهو مستقل والقرار اتخذه الاتحاد والجمعيات العمومية للأندية وإذا ارتأوا أن لا يستمروا فهو قرارهم وان مديونية الاتحاد صار لها فترة ما يزيد عشر سنوات تزيد أو تقل وهي معلنة وأقرت في اجتماعات الجمعية العمومية وهي اقل عن الرقم الذي طرحتموه بنسبة 30% وان دخل اتحاد الكرة السنوي سبعة ملايين ونصف والدعم الحكومي أربعة ملايين والمديونية لا تمثل عائقا على نشاط اتحاد الكرة والخطة على مدى اربع سنوات وإذا عجز عن تسديدها فإن من الممكن أن الوزارة تسددها ولكن من موازنة الاتحاد وليس من ميزانية الوزارة. وأكد معاليه أن المرافق متوفرة في كل محافظات وخطة للرفع من مستواها وفيما يتعلق بإنشاء مجمع رياضي في جعلان فإنه لا توجد موازنة ولا خطة ومجمع صور يكفي لخدمة شباب المحافظة ومضمار الهجن بالخابورة فإن الأرض فيها بعض التحديات وجار التنسيق وفيما يتعلق بالقطاع الخاص فيجب أن يكون اكثر فاعلا ودوره سيكون افضل في الاستثمار بسبب التسهيلات المقدمة من الوزارة وهناك تعاون وتنسيق مع وزارة الإسكان لتحويل أراضي الأندية إلى سكني تجاري وبهذا ستزيد نسبة الاستثمار والمؤشرات والأرقام توضح أن هناك تطورا وجارٍ التنسيق مع اتحاد الكرة لتفريغ اللاعبين وأما طواف عمان فإنه يسوق للسلطنة ومفيد سياحيا. وفي بداية الجلسة تحدث سعادة محمد البوسعيدي رئيس لجنة الشباب وطرح عددا من الأسئلة وقال كيف تقيمون العلاقة بين الوزارة والهيئات الرياضية العاملة في القطاع الرياضي وتحديدا بين الوزارة واللجنة الأولمبية العمانية وبينكم وبين الاتحاد والأندية الرياضية وبين الأندية الرياضية والفرق الأهلية وهل هناك وضوح لأدوار ومسؤوليات كل جهة وهل هناك تكامل في الأدوار بين وزارتكم وهذه الهيئات وفيما بينها. وهل لدى الوزارة معرفة او تقدير لمساهمة القطاع الرياضي في الاقتصاد الوطني وحجم مساهمتها في الناتج المحلي الإجمالي وهل هناك إحصائية في مساهمة هذا القطاع في تشغيل الموارد البشرية وكم نسبة العمانيين منهم وقبل عام 2010 لم يكن لدينا استراتيجية والموازنة المرصدة للوزارة كانت 23 مليونا في عام 2011 والآن لدينا استراتيجية مضى عليها 6 سنوات والموازنة قفزت إلى 37 مليونا في عام 2014 ونزلت فقط إلى 30 مليونا في عام 2017 ماهي النتائج التي تحققت مع وجود الاستراتيجية وارتفاع موازنة الوزارة إلى هذا الرقم وهل يعلم معالي الوزير ان السلطنة هي واحدة من الدول الثلاث على مستوى العالم التي لم تحقق أية ميدالية أولمبية إلى اليوم. مجمع إبراء متى يرى النور؟! تساءل ممثل ولاية إبراء سعادة احمد بن سيف بن احمد البرواني عن المجمع الرياضي بإبراء متى يرى النور وعن مشروع الأكاديمية الرياضية وعن أهمية أن تكون الرياضة صناعة حيث رد معالي الشيخ سعد بن محمد المرضوف السعدي وزير الشؤون الرياضية ان المجمع الرياضي بإبراء قائم والمشروع في الإسناد المالي وتنفيذه من أولويات الوزارة وان شاء الله البدء فيه خلال هذا العام ويضم مجموعة من الملاعب المختلفة ومضمارا لألعاب القوى وأضاف : ان مشروع الأكاديمية مرت بمراحل كثيرة والوزارة انتهت من وضع الخرائط وبسبب تكلفته العالية تم تأجيله وحول قانون الهيئات الرياضية أوضح معالي الوزير أن هذا من أولويات الوزارة وموقع الوزارة الإلكتروني سوف يتم تطويره. وحول الاستثمار قال معاليه إن الاستثمار موجود في الأندية وهناك أندية ماضية فيه والاستثمار في الأندية في تصاعد وهذا مؤشر جيد وحول صناعة الرياضة يجب أن توضع استراتيجية للصناعة الرياضية لأن الصناعة الرياضية عملان لوجه واحد لابد من تطبيقه في السلطنة وحول مراكز الناشئين أوضح معالي الوزير ان مراكز إعداد الناشئين هناك عزوف عن هذه المراكز على الرغم ما ينفق لهذه المراكز واقترح ان تكون الأندية هي من تدير تلك المراكز مع متابعة من وزارة الشؤون الرياضية. رياضة المرأة تلقى الاهتمام وحول رياضة المرأة قال المرضوف إن رياضة المرأة تلقى الاهتمام الكبير من الوزارة والرياضة النسائية حققت المرأة المركز الثاني على مستوى دول الخليج وقال إن إعداد الناشئين موجودة وتشرف عليها وزارة الشؤون الرياضية والاتحادات الرياضية وأضاف: ان الإنجازات مستمرة والرياضة العمانية بخير والنتائج جيدة وحول اتحاد الفروسية أوضح معاليه إن اتحاد الفروسية غير موقوف ومشاركته موجودة ومركز الجبل الأخضر تم تأجيله في الوقت الحالي. وقدم سعادة سليمان بن عامر الراجحي ممثل ولاية جعلان بني بو حسن مجموعة من التساؤلات منها تساؤله عن تراجع مستوى نتائج المنتخبات الوطنية موجها سؤاله لمعالي الوزير هل انتم راضون عن النتائج التي تحققها المنتخبات الوطنية قال معالي الوزير إن النتائج جيدة ولكن الرياضة عموما تمر بمراحل ومستويات متذبذبة وهناك خطة يضعها كل اتحاد للرقي بمستوى اللعبة التي يديرها وعلى ضوء تلك الخطة تعتمد وزارة الشؤون الرياضية الدعم ومقداره لذلك الاتحاد ولا يمكن أن تقدم وزارة الشؤون الرياضية دعمها لأي اتحاد ما لم يقدم اتحاد اللعبة خطة متكاملة. وحول مديونية اتحاد كرة القدم قال معاليه إن هذه المديونية صار لها 10 سنوات تزيد وتقل وعموما رياضة كرة القدم هي اللعبة الشعبية الأولى وأنشطتها كثيرة والحديث عن عدم علم أعضاء اتحاد الكرة عن المديونية غير صحيح لأن بعض أعضاء المجلس الحالي كانوا أعضاء في المجلس السابق والمديونية اقل من الرقم المتداول فهي 30% من دخل الاتحاد ويمكن التعامل معها وهناك خطة وضعها اتحاد الكرة لتقليص المديونية وإذا عجز الاتحاد عن سداد المديونية يتم استقطاعها من المبلغ المخصص لاتحاد الكرة. تخصيص نادٍ لذوي الإعاقة وطالب سعادة شماس بن خالد الريسي ممثل ولاية لوى بتخصيص نادي لذوي الإعاقة ومخاطبة وزارة الإسكان بتخصيص ارض لإقامته وان لا تقل مساحة الأرض عن 50 ألف متر مربع لإقامة مجمع رياضي وثقافي ويمكن بناؤه على مراحل أجاب معالي الوزير انه بالفعل يجب زيادة الدعم لهذه الفئة وموضوع الأرض يخص وزارة الإسكان وسوف يتم التنسيق معها ونادي الأمل مفتوح للجميع وبالتالي هناك برامج وجداول يجب الاتفاق عليها مع إدارة النادي ووحول تفريغ اللاعبين من جهات عملهم أوضح الوزير أن الجهات المعنية تسهل هذا الأمر. وحول مطالبة بعض الأعضاء بإشهار أندية لولايتي ازكي وطاقة وبعض الولايات التي لا توجد فيها أندية قال معالي وزير الشؤون الرياضية أن موضوع إشهار الأندية قرار حكومي والتوجه حاليا بعدم التوسع في إشهار الأندية والولايات التي لا يوجد فيها أندية تقام فيها مراكز رياضية وتعد لها برنامجا في كيفية مشاركتها في الأنشطة الرياضية المختلفة . وفيما يخص مشروع مبنى نادي الوسطى الذي أشار إليه ممثل ولاية الجازر وحمودة بن محمد الحرسوسي ممثلا ولاية هيما قال معاليه إن مبنى نادي الوسطى تم طرحه في المناقصات وحول تغيير الموقع المقترح لبناء النادي قال معالي الوزير إن تغيير الموقع تم التنسيق مع المعنيين بالولاية باختياره ويمكن الرجوع اليهم لتغيير الموقع الحالي قبل البدء في مرحلة البناء واختيار المكا المناسب لإقامة النادي.

مقترح بتعديل سن تقاعد الحكام – العجمي: أهمية المواجهتين فرضت بعض الأمور لإخراجها بشكل يتناسب وعطاء اللاعبين الفني

قال حكمنا الدولي أحمد العجمي: إن هناك لجنة حكام هي معنية بشكل مباشر بتقييم الحكام وأن لها صلاحيات كبيرة، ..،

المزيد
مقترح بتعديل سن تقاعد الحكام – العجمي: أهمية المواجهتين فرضت بعض الأمور لإخراجها بشكل يتناسب وعطاء اللاعبين الفني

قال حكمنا الدولي أحمد العجمي: إن هناك لجنة حكام هي معنية بشكل مباشر بتقييم الحكام وأن لها صلاحيات كبيرة، وأنه يثمن ثقتها فيه في إدارة كل ما يسند إليه من مهام، جاء ذلك بعد تحفظ منتسبي أهلي جدة وتنورين اللبناني على أداء العجمي في المواجهتين مشيرين إلى أن الحكم لم يوفق في إدارة المجريات وخصوصًا في النقاط المهمة التي جاءت فيها قرارته بالعكسية حسب وصفهم، وعن إدارته للمواجهتين. وأضاف العجمي: إن مواجهة الأهلي البحريني وأهلي جدة هي من أقوى المواجهات التي مثلت ديربي خليجيا من الطراز الفني الرفيع، والحال انطبق على مواجهة الأهلي وتنورين اللبناني حيث يحسم فيها هوية المتأهل والنادي الخارج من دائرة المنافسة. وأضاف: إن أهمية المواجهتين فرضت عليه بعض الأمور لإخراجها بشكل يتناسب وعطاء اللاعبين الفني، خصوصًا وأن هوية المتأهلين عن المجموعة كانت قائمة حتى الجولة الأخيرة، وتابع العجمي قوله: إنه حاول تطبيق القانون وروح القانون والعمل على تهدئة اللاعبين عند الاستفسار لتقبل قراراته في كلا المواجهتين، مشيرًا إلى أنه اضطر إلى إشهار البطاقات الصفراء في كلتا المواجهتين من أجل المحافظة والسيطرة على المجريات والوصول بهما لنهاية آمنة دون التأثير على النتيجة النهائية مؤكدًا في الوقت نفسه أن هناك قرارات تقديرية خاصة بالحكم والذي دائمًا ما يسعى إلى أن تكون قراراته لا ترجح كفة أحد الطرفين. من جانب آخر كشف عضو لجنة قواعد اللعبة والحكام بالاتحاد الدولي للكرة الطائرة ومراقب الحكام بالبطولة العربية المحاضر الدولي عبدالمجيد جراد عن رفع اللجنة مقترحا بتعديل سن تقاعد الحكام الدوليين من 55 عامًا إلى 60 عامًا، وذلك بهدف الاستفادة من خبراتهم وخدماتهم إذا ما كانت حالتهم الصحية والبدنية تسعفهم على التواجد في الاستحقاقات الدولية، حيث يبحث الاتحاد الدولي عن الكيف على المستوى التحكيمي، واختيار الأفضل من القارات الخمس حيث سيتم إقرار هذا المقترح بالمكتب التنفيذي للاتحاد الدولي في الاجتماع القادم، كما كشف عن العمل على تطبيق «حكم الفصل» وهو وجود حكم متقاعد، ومن أصحاب الخبرة الطويلة في سلك التحكيم ضمن الطاقم التحكيمي بالبطولات الرسمية مهمته مساعدة طاقم التحكيم والفصل في بعض القرارات والحالات. وبخصوص الحكام المرشحين لنيل الشارة الدولية المشاركين في البطولة العربية الحالية قال عبدالحميد جراد: إن المتطلب الأساسي هو إدارتهم لمواجهتين كحكم أول ومواجهة واحدة كحكم ثانٍ، والحصول على تقدير جيد جدًا على أقل تقدير، مشيرًا إلى أن الحكام المرشحين الستة الموجودين بالبطولة، وبشكل مبدئي اجتازوا المتطلب النهائي، وأن إدارتهم للمواجهات القادمة هي المحك الأخير بعد ظهورهم المشرف في الجولات الماضية من الدور التمهيدي، وشدد جراد على أن المعايير المهمة في تقييم المرشحين تنحصر في المعرفة بالقانون، وإجادة اللغة الانجليزية، وكيفية تطبيق القانون وروح القانون وقواعد اللعبة خلال المواجهات بجانب فن إدارة وتحكيم المواجهات «الإخراج الفني». وأوضح أن الجانب التحكيمي ظهر بالمستوى المطلوب لجميع الحكام المشاركين حتى الجولة الرابعة من المنافسات حيث لم تؤثر أي من القرارات التحكيمية على النتائج النهائية للمواجهات متطلعًا إلى أن يستمر تألق الحكام حتى ختام البطولة.

قرعة كأس آسيا للناشئين والشباب 21 أبريل المقبل

تجري في العاصمة الماليزية كوالمبور مراسم سحب قرعة تصفيات بطولة آسيا للناشئين تحت 16 عاما وتصفيات بطولة ...،

المزيد
قرعة كأس آسيا للناشئين والشباب 21 أبريل المقبل

تجري في العاصمة الماليزية كوالمبور مراسم سحب قرعة تصفيات بطولة آسيا للناشئين تحت 16 عاما وتصفيات بطولة آسيا للشباب تحت 19 عاما، يوم الجمعة 21 أبريل المقبل. وتلقى الاتحاد الآسيوي لكرة القدم رقما قياسيا من طلبات المشاركة في تصفيات بطولة آسيا للناشئين تحت 16 عاما 2018، وتصفيات بطولة آسيا للشباب تحت 19 عاما 2018، واللتين تقامان خلال الفترة من 16 إلى 24 سبتمبر المقبل و31 أكتوبر- 8 نوفمبر على التوالي هذا العام. وللمرة الأولى أعلن 46 اتحادا وطنيا المشاركة في تصفيات بطولة آسيا للناشئين تحت 16 عاما 2018، حيث إن الاتحاد الوحيد الغائب هو الكويت بسبب الإيقاف من الاتحاد الدولي لكرة القدم. وكذلك أعلن 44 اتحادا وطنيا المشاركة في تصفيات بطولة آسيا للشباب تحت 19 عاما 2018، والتي تعتبر من أقدم البطولات القارية على مستوى الشباب. وقال معالي الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم: الاستجابة الكبيرة التي تلقيناها للمشاركة في تصفيات بطولة آسيا تحت 16 عاما وبطولة آسيا تحت 19 عاما، تعتبر مؤشرا قويا على تطور اللعبة في قارة آسيا، فهذا سيوفر أجواء منافسة قوية لجميع الفرق، وفي الوقت ذاته هذا الأمر يعبر عن وحدة وتضامن اتحاداتنا الوطنية من أجل الارتقاء بكرة القدم الآسيوية إلى مستويات أعلى. وأضاف: نحن قمنا من خلال إطار الرؤية والمهمة في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، وتحت شعار آسيا واحدة هدف واحد، بتحديد طموحاتنا من أجل ضمان نجاح فرقنا ولاعبينا على المنافسة على المستوى العالمي. وأوضح الشيخ سلمان: أن المشاركة في مسابقات الفئات العمرية تعتبر جزءا رئيسيا من عملية تطوير كرة القدم، وأنا أود أن أشكر جميع اتحاداتنا الوطنية الأعضاء على التزامها الكامل في تمكين أساسات بناء منتخبات قوية من أجل المستقبل. ومن أجل تحسين مستوى المنافسة في تصفيات هذا العام، قام الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بتقليص عدد الفرق في كل مجموعة، وبحيث لا يزيد عن خمسة منتخبات، وبالتالي سيكون عدد المنتخبات في أغلب المجموعات أربعة منتخبات، وهذا تحسن كبير بالمقارنة مع النسخ السابقة عندما كان عدد الفرق في المجموعات يصل إلى ستة منتخبات. وكذلك يعمل الاتحاد الآسيوي لكرة القدم عن قرب مع الاتحادات الوطنية الأعضاء المضيفة، من أجل الارتقاء بمستوى الملاعب التدريبية في كل منطقة، عبر توفير مخصصات مالية لتنظيم التصفيات.

برعاية عمان والاوبزيرفر الإعلامية – الاتحاد الدولي لالتقاط الأوتاد يكشف تفاصيل البطولة الدولية الشاطئية بمصيرة

برعاية جريدتي عمان والأوبزيرفر الإعلامية.. كشف الاتحاد الدولي لالتقاط الأوتاد ظهر أمس بمقره في منطقة العذيبة ...،

المزيد
برعاية عمان والاوبزيرفر الإعلامية – الاتحاد الدولي لالتقاط الأوتاد يكشف تفاصيل البطولة الدولية الشاطئية بمصيرة
close

كتب – حمد الريامي – برعاية جريدتي عمان والأوبزيرفر الإعلامية.. كشف الاتحاد الدولي لالتقاط الأوتاد ظهر أمس بمقره في منطقة العذيبة بمحافظة مسقط التفاصيل الخاصة بإقامة البطولة الدولية الشاطئية الأولى بولاية مصيرة بمحافظة جنوب الشرقية التي ستقام خلال الفترة من 10 إلى 12 مارس القادم بمشاركة 7 منتخبات، وهي جنوب إفريقيا والعراق والسودان والأردن واليمن والإمارات بالإضافة إلى السلطنة مستضيفة البطولة بعدما اعتذرت مصر والهند عن المشاركة لظروفهما الخاصة. وقال محمد بن عيسى الفيروز رئيس الاتحاد الدولي لالتقاط الأوتاد في المؤتمر الصحفي بحضور حمد بن سالم البلوشي رئيس لجنة المسابقات وسالم بن محمد البلوشي نائب رئيس اللجنة الشاطئية بالاتحاد وكذلك ممثلي وسائل الإعلام إن الاستعدادات اللوجستية لاستضافة هذا الحدث التاريخي الرياضي المهم اكتملت من خلال التنسيق مع الاتحاد العماني للفروسية بالإضافة إلى مختلف الجهات الحكومية ذات العلاقة ومؤسسات القطاع الخاص حيث بدأت اللجان مباشرة أعمالها الميدانية من اليوم في ولاية مصيرة لتجهيز كل ما تحتاجه البطولة على أمل أن تكون كافة الترتيبات جاهزةً قبل انطلاقة البطولة بيومين أو ثلاثة أيام. أهداف مختلفة للبطولة وأوضح الفيروز في حديثه أنه منذ انطلاقة نشاط الاتحاد الدولي لالتقاط الأوتاد منذ عام 2013 سعينا إلى تطوير وتحديث كافة الأنشطة والمسابقات بما فيهن بطولتا كأس العالم اللتان أقيمتا في السلطنة ومصر لذلك جاء الآن تفعيل المسابقات الشاطئية حيث تم الاتفاق بالإجماع في الاجتماع الأخير لمجلس الاتحاد على أن تكون أول بطولة أيضا بالسلطنة، وبما أن هذه الألعاب الشاطئية مربوطة بالبحر طرحنا الفكرة بأن تكون في ولاية مصيرة نظرًا لامتداد الشواطئ الجميلة فيها بالإضافة إلى التعريف بهذه الرياضة على مستوى المنطقة وأيضا إثراء الجانب السياحي الرياضي لأهم الأماكن الساحلية في السلطنة خاصة، وأن البطولة سيتم التسليط عليها إعلاميا وتسويقيا مع الأهداف الأخرى التي وضعها الاتحاد، وهو الوصول بهذه الرياضة إلى المجلس الأولمبي الآسيوي ومنها إلى اللجنة الأولمبية الدولية لتكون لدينا الفرصة الكافية في تقديم ملفاتنا بشيء مكتمل عندما نطرح فكرة ضم هذه البطولة إلى البطولات الآسيوية والدولية حيث نسعى بعد هذه البطولة إلى التركيز على إقامة عدد من البطولات الإقليمية شاطئية في دول شرق آسيا مثل: ماليزيا وسنغافورة وماليزيا وتايلاند لنشر اللعبة بشكل أكبر. تعاون كبير وأكد محمد الفيروز أن التعاون الكبير الذي وجدناه من الاتحاد العماني للفروسية ووزارة الشؤون الرياضية ووزارة السياحة بالإضافة إلى مكتب سعادة والي مصيرة والمؤسسات الحكومية الأخرى بالولاية والاسطبلات العسكرية ومؤسسات القطاع الخاص وسلاح الجو السلطاني العماني المتمثل في قاعدة مصيرة الجوية والشركة الوطنية للعبارات وكذلك التسهيلات من قبل الفنادق والاستراحات التي كان لها الدور البارز في اختيار السلطنة لإقامة أول بطولة دولية شاطئية حيث سخرت كل الإمكانيات المتاحة لاستضافة هذه البطولة التي ننتظر لها النجاحات الكبيرة التي نتوقع أن تستقطب الكثير من المتابعين والسياح من داخل وخارج السلطنة خاصة وأن البطولة ستقام منافساتها في أيام الإجازة الأسبوعية. بالتعاون والتكاتف وأشار رئيس الاتحاد الدولي لالتقاط الأوتاد إلى أن كل صعب يكون سهلاً بالتعاون والتكاتف حيث كانت المخاوف من عدم توفر المقومات الأساسية لإقامة هذه البطولة في ولاية مصيرة نظرًا لطبيعة المنطقة، وما تحتاجه من نقل وإيواء واسطبلات للخيول وغيرها الكثير وعلى الرغم من تحفظ البعض على صعوبة التنظيم والإعداد إلا أننا تمكنا من تجاوز ذلك من خلال الزيارة الميدانية التي قمنا بها للمنطقة من خلال الاتحاد العماني للفروسية والجهات ذات العلاقة الأخرى والاجتماع مع سعادة والي الولاية ومديري المؤسسات الحكومية والقطاع الخاص للوقوف على الطبيعة وتذليل كل تلك التحديات ولله الحمد نسير وفق البرنامج المعد، حيث تم الاتفاق مع الشركة الوطنية للعبارات على توفير عبارة خاصة لكل ما يلزم لنقل احتياجات البطولة بحرًا من بينها عربات الخيول والمشاركين من منطقة شنة بولاية محوت إلى ولاية مصيرة بالإضافة إلى النقل الجوي عن طريق سلاح الجو السلطاني العماني مع توفير كافة التجهيزات الميدانية لميدان البطولة من قبل مكتب والي الولاية وبلدية مصيرة والجهات الحكومية الأخرى بالإضافة إلى وجود التخفيضات الجيدة للفنادق وتسخير الاستراحات الحكومية لضيوف البطولة حيث سيكون هناك فندق خاص لجميع المنتخبات المشاركة في البطولة ما عدا منتخب السلطنة وفندق آخر للإعلاميين من داخل وخارج السلطنة ومنتجع خاص لكبار الضيوف. التفكير للمستقبل وأكد الفيروز على أن إقامة هذه البطولة في ارض السلطنة هو التفكير للمستقبل من خلال إقامة بطولات مستقلة تحت عنوان السياحة الرياضية التي تحتاجها السلطنة للتعريف بالجانب السياحي واستقطاب الداعمين والرعاة بالشكل المباشر وغير المباشر من خلال قناعتهم بأهمية البطولة وخاصة في هذه المنطقة لذلك من الممكن أن تقام بطولات أخرى في محافظة مسندم وكذلك في محافظة الباطنة؛ لأن هدفنا كيفية نشر اللعبة والتعريف بها وكذلك إثراء الجانب الرياضي والسياحي معًا. حفل الافتتاح وعن حفل الافتتاح قال الفيروز إنه سيكون تحت رعاية إحدى الشخصيات المهمة في السلطنة من خلال احتفالية جميلة بمشاركة فرق الفنون التقليدية والخيالة سواء كان ذلك بسباق العرضة أم المهارات ووجود الفريق العماني للطيران الشراعي وأيضا مشاركة بعض السفن الخاصة بالمواطنين لتكون مهرجانًا مكتملاً مع مشاركة بعض الخيول الصغيرة التي يطلق عليها (البوني) التي سيمتطيها ذوو الإعاقة لتكون هذه البطولة احتفالية متكاملة على مدى 3 أيام متواصلة. شكرا للجميع وقدم محمد بن عيسى الفيروز رئيس الاتحاد الدولي لالتقاط الأوتاد الشكر والتقدير للجميع حيث قال: نود في هذه الفرصة الطيبة أن نجدد شكرنا لحكومة السلطنة ممثلة في وزارة الشؤون الرياضية التي استضافت مقر الاتحاد ودعمته ماديًا ومعنويًا والشكر موصول لزملائنا في الاتحاد العماني للفروسية والجهات العسكرية التي سخرت إمكانياتها المادية والبشرية في دعم وتطوير هذه الرياضة وكذلك نقدم الشكر أجزله للجهات الأخرى من القطاعين العام والخاص الداعمة لبرامج الاتحاد المختلفة وخصوصًا تلك الداعمة لإقامة هذه البطولة ولا ننسى الدعم المقدم من مكتب سعادة الشيخ والي مصيرة ومن جميع الجهات الحكومية والخاصة في الولاية وسلاح الجو السلطاني العماني وقاعدة مصيرة الجوية وكذلك شكرنا نوصله لممثلي المجتمع المحلي بولاية مصيرة على تعاونهم في الإعداد والمشاركة في فعاليات حفلي الافتتاح والختام في للبطولة. أما أنتم ممثلي وسائل الإعلام المقروءة والمسموعة والمرئية ومن تتعاملون مع وسائل التواصل الاجتماعي فلكم كل التحية والتقدير فبكم يكتمل العقد الثمين، وتتكامل الأدوار، ونصل باسم عمان عاليًا في المحافل المحلية والدولية فأنتم الأحصنة السريعة التي توصلنا جميعًا إلى الهدف المنشود والوجهة المبتغاة. 3 أيام من المنافسة وتحدث حمد بن سالم البلوشي رئيس لجنة المسابقات بالاتحاد الدولي لالتقاط الأوتاد قائلا: إن البطولة ستقام منافساتها على مدار 3 أيام خلال الفترة المسائية من الساعة الثالثة حتى الخامسة والنصف حيث ستتنافس المنتخبات المشاركة في 18 مسابقة على المستوى الفردي والفرق وسوف يسبق انطلاقة البطولة قرعة توزيع الخيول باعتبار جميع الخيول معارة من السلطنة، وهي مقدمة من الخيالة السلطانية وخيالة مدرعات سلطان عمان وخيالة الحرس السلطاني العماني لهم منا كل الشكر والتقدير، وعلى أن تتم عملية توزيع الخيول على المنتخبات بنظام القرعة تحت إشراف اللجان المختصة في الاتحاد الدولي اللجنة الفنية ولجنة المسابقات ولجنة الحكام واللجنة البيطرية، وتم تجهيز مرابط متحركة للخيول بولاية مصيرة. لذلك ستبدأ المنافسات في اليوم الأول من خلال 6 مسابقات، وهي فردي رمح شوطان لمقاس الوتد 6 سم، وفردي رمح لمقاس الوتد 4 سم، وشوطان لفرق الرمح مقاس الوتد 6 سم، وفرق رمح لمقاس الوتد 4 سم، وفي اليوم الثاني 6 مسابقات، وهي فردي للسيف شوطان لمقاس الوتد 6 سم، وفردي سيف مقاس الوتد 4 سم، وفرس بالسيف مقاس الوتد 6 سم شوطان، وشوط واحد فرق بالسيف مقاس الوتد 4 سم، وفي اليوم الثالث والأخير ستقام 6 مسابقات شوط واحد لحلقتين ووتد حيث سيكون طول الوتد 6 سم، وشوط حلقتين ووتد وطول الوتد 4 سم، وليمون ووتد وطول الوتد 4 سم، وليمون ووتد وطول الوتد 6 سم، وتتابع وطول الوتد 6 سم، وتتابع وطول الوتد 4 سم 63 ميدالية ملونة وأشار رئيس لجنة المسابقات بالاتحاد الدولي لالتقاط الأوتاد إلى أنه خصصت 63 ميدالية حيث سيتم توزيع 21 ميدالية في كل يوم منها 7 ميداليات ذهبيات للفائز بالمركز الأول تتضمن 5 لاعبين ومدرب ورئيس الفريق ومثلها ميداليات فضية وأخرى برونزية على أن يتم تحديد الفريق الفائز بالبطولة من خلال إجمالي 18 شوطا لثلاثة أيام بنظام تجميع النقاط على أن يمنح الفائز كاس البطولة والميداليات المختلفة للمراكز الأخرى. الخطة التنفيذية شهد الاتحاد الدولي منذ إشهاره في 27 أكتوبر 2013م بمشاركة تسع عشرة دولة قامت بتأسيس الاتحاد بمسقط، وأعدت العديد من الفعاليات والبرامج التي مضى الاتحاد في تنفيذها. وبعد الانتهاء من إعداد النظام الأساسي للاتحاد وكذلك إنهاء عمل اللوائح المنظمة لأعمال اللجان وتجديد قواعد قانون اللعبة. والانتهاء أيضًا من إعداد الخطة التنفيذية لأعمال اللجان المساعدة من خلال خمسة وسبعين أمرًا تم تنفيذ العديد منها وسيتم تنفيذ الباقي إن شاء الله خلال الفترة القادمة من خلال اللجان المساعدة المتخصصة كل في مجال اختصاصه. البرامج الرياضية المنفذة فيما يخص العمل الرياضي فقد تم الانتهاء من تنظيم أول بطولة كأس العالم لرياضة التقاط الأوتاد بسلطنة عمان في الفترة من 29 مارس إلى 4 إبريل 2014م والتي توج بلقبها منتخب جنوب إفريقيا، وسبقته بطولتان تأهيليتان في السودان وباكستان وكذلك تم الانتهاء من بطولة كأس العالم الثانية التي أقيمت في جمهورية مصر العربية في الفترة من 12 الى 18 أبريل من عام 2016 وظفر بها منتخب جمهورية مصر والتي سبقتها ثلاث بطولات تأهيلية في كل من جنوب إفريقيا السودان والإمارات العربية المتحدة. كأس العالم الثالثة قامت بعض الدول مشكورة بعد أن وصل أعضاء الاتحاد إلى اثنين وثلاثين دولة بتنظيم عدد من البطولات الرسمية وبطولات الصداقة والبرامج المختلفة وستستضيف العاصمة الروسية موسكو إن شاء الله بطولة كأس العالم الثالثة في شهر يونيو من عام 2018م. تطوير رياضة التقاط الأوتاد نعمل في الاتحاد الدولي للالتقاط الأوتاد ومقره في السلطنة جاهدين على نشر وتطوير رياضة التقاط الأوتاد في جميع قارات العالم المختلفة من خلال تنظيم عدد من الدورات التدريبية الرياضية في الدول التي تنظم للاتحاد. ومن أجل التطوير والالتزام بتنفيذ قانون اللعبة قمنا بتنفيذ عدد من الدورات التحكيمية وتصنيف الحكام دوليًا ومحليًا وفق معايير خاصة ومنحهم الشارات المختلفة. وبدأنا أيضا بتسجيل الفرسان والمدربين والأطباء البيطريين الدوليين في السجلات الخاصة بالاتحاد الدولي على أن ينتهي العمل بذلك بنهاية 31 مارس 2017م بعدها سيتم تنفيذ دورات تخصصية للمدربين والأطباء البيطريين من أجل إنهاء إجراءات التصنيف الدولية. تفعيل بعض اللجان وفي هذه المرحلة من عمر الاتحاد بدأنا بتفعيل بعض اللجان منها لجنة التقاط الأوتاد الشاطئية حيث تم تشكيل لجنة خاصة لها بالاتحاد لإدارتها وتنفيذ أول بطولة شاطئية دولية وذلك بعد الاعتماد من الجمعية العامة للاتحاد المنعقدة في شهر ديسمبر من عام 2016 الماضي، وتم اختيار ولاية مصيرة العمانية لإقامتها. وها نحن نشهد هذه الأمسية الطيبة تدشين شعار هذه البطولة في نسختها الأولى. قانون خاص ستكون البطولة على مدى ثلاثة أيام وفي الفترة المسائية فقط وليس كما كان الحال في البطولات الأخرى التي تؤدى على مدى أربعة أيام وفي فترتين الصباحية والمسائية وسيطبق القانون الخاص بالبطولات الشاطئية بعد اعتماد القانون المعد من اللجنة الفنية وسيخصص ثلاث ميداليات للبطولة مقارنة بثماني ميداليات في البطولات الأخرى.