تويتر
 
الفيسبوك
بطولة كأس العالم العسكرية الثانية لكرة القدم 2017 م
البث المباشر
الأخبار

روح الشباب والتخطيط الفني الصحيح يتوجــان النهضـة بكـأس مـازدا للمحــترفين

قاد خليفة المزاحمي مدرب النهضة فريقه إلى أول بطولة له مع فريقه الشاب في هذا الموسم بعد إبعاده،،،

المزيد
روح الشباب والتخطيط الفني الصحيح يتوجــان النهضـة بكـأس مـازدا للمحــترفين

تكريم اللاعبين والجهازين الفني والإداري من الرئيس الفخري – متابعة – حميد المنذري – قاد خليفة المزاحمي مدرب النهضة فريقه إلى أول بطولة له مع فريقه الشاب في هذا الموسم بعد إبعاده عن بطولة كأس جلالة السلطان بخطأ إداري ولم تتبق سوى بطولة الدوري والمهمة ستكون صعبة ولكنها ليست مستحيلة بحساب النقاط ويحسب للمدرب تحقيقه للبطولة مع عناصر شابة استطاع في وقت قصير تشكيل مجموعة متجانسة من اللاعبين وقاد الفريق إلى منصات التتويج بعد غياب أكثر من موسمين وهذا التتويج لم يأت من فراغ ولكن بعد عمل دؤوب سواء من الجهاز الفني أو إدارة النادي التي وضعت لنفسها هدفا من أجل عودة الفريق إلى الأضواء وهذه البطولة تعتبر مكافأة للفريق واللاعبين على ما بذلوه في الفترة الماضية وبالفوز بكأس مازدا أصبحت المسؤولية مضاعفة حيث سيكون مطالبا بالمزيد من البطولات إذا لم يكن في هذا الموسم ففي المواسم القادمة، وكل التركيز الآن ينصب في كيفية الوصول إلى المراكز الأربعة وذلك من أجل الظفر ببطولة خارجية وعودة النهضة إلى المشاركات الخارجية من جديد المهمة ليست صعبة في ظل وجود فريق شاب قادر على الفوز في أي وقت. تتويج مستحق «عمان الرياضي» استطلع فرحة جماهير ومحبي نادي النهضة، وفي البداية قال خليفة المزاحمي مدرب نادي النهضة: هذا الإنجاز يعني لي الكثير ويضعنا في تحديات جدية وقوية حيث لا بد من العمل بصورة أكبر ونقاتل على كل فرصة نحصل عليها، مشيرا الى أن اللاعبين معظمهم صغار في السن، هذه البطولة ستكون لهم دافعا كبيرا وتعطيهم ثقة كبيرة في المستقبل وأعتقد بأنها ستقلل رهبة النهائيات عنهم، وهذا أمر جيد بالنسبة لنا نحن في النادي وللفريق، وقد عملنا مع مجموعة شابة راهنا عليها واستطعنا الحصول على بطولة من ثلاث بطولات وما زالت بطولة موجود في الملعب ونستطيع أن نقاتل عليها إلى آخر جولة وهناك فرص متساوية في بطولة الدوري والكل يعلم أن نادي الشباب متصدر حاليا ترتيب الدوري، ولكن هناك 28 نقطة ومن الممكن أن يحدث المستحيل ومن الممكن أن تصل بعض الفرق من القاع إلى الفرق المتقدمة والعكس صحيح والذي لا يعمل في الدوري بصورة صحيحة يمكن يجد نفسه في المؤخرة، مشيرا الى أن هذا الإنجاز أسعد الكثيرين من متابعي ومحبي نادي النهضة حيث ان الوسط الرياضي فرح بهذه البطولة وكذلك إدارة النادي والجماهير ومحبو النهضة والجماهير تبارك في كل مكان وهناك فرحة كبيرة من قبل الوسط الرياضي في محافظة البريمي بهذا الإنجاز وهذا يدل على أن الجماهير تتابع النادي وهذا أمر طيب بالنسبة للفريق وهذا يعطينا دافعا للاستمرار، وقد أصبحت المسؤولية أكبر على الجهاز الفني والإداري ونأمل تقديم مباريات جيدة في 8 جولات القادمة ونكون ندا قويا لفرق المقدمة. تكريم قال حسين الزدجالي مدير فريق النهضة: سيكون هناك احتفال كبير وعد به الشيخ المكرم أحمد بن ناصر النعيمي عضو مجلس الدولة الرئيس الفخري لنادي النهضة لتكريم اللاعبين والجهازين الفني والإداري بنادي النهضة احتفالا بهذه المناسبة وهناك ارتياح وفرحة كبيرة بفوز النهضة ببطولة كأس مازدا للمحترفين من قبل الجماهير والمتابعين لنادي النهضة من داخل السلطنة وخارجها. فرحة الجماهير من جانبها.. جماهير النهضة تواصل الاحتفالات بهذه البطولة، حيث قال موسى بن علي الهنائي مدير عام التربية والتعليم بمحافظة البريمي: نبارك لنادي النهضة هذا الإنجاز والحصول على بطولة كأس مازدا للمحترفين متمنين أن يكون دافعا لهم في البطولات القادمة وهذا ليس غريبا على نادي النهضة وهو دائما عودنا على منصات التتويج، وهذه البطولة تعتبر حافزا خاصة للاعبين الشباب الذين أثبتوا جدارتهم واثبتوا وجودهم ليكنوا نواة للبطولات القادمة، وأضاف: نأمل في هذا الموسم أن يحقق النادي إنجازا والنهضة يثبت من مباراة إلى أخرى تحسنا دائما وهذا يرجع للجهاز الفني القائم بدور كبير والداعمين من خلفه وأخص بالذكر الشيخ المكرم أحمد بن ناصر النعيمي الداعم الأول والأساسي لهذا النادي وبالتأكيد هناك أياد بيضاء تدعم هذا الفريق وهو يستحق حيث يمثل هذه المحافظة الجميلة ونأمل أن يكون النادي خير ممثل في البطولات القادمة مضيفا أن العناصر الشابة نتمنى لها التوفيق وسيكون لهم دور كبير سواء لنادي النهضة أو للمنتخب الوطني الأول. من جانبه قال خالد الغيثي: إن هذه البطولة مهمة لنادي النهضة للعودة إلى منصات التتويج ونبارك للنادي هذا الإنجاز ونأمل تحقيق نتائج طيبة في المواسم القادمة، مشيرا الى أن العناصر الشابة في الفريق استطاعت تحقيق بطولة في هذا الموسم من عدة بطولات ونأمل العودة لبطولة الدوري وهذا ليس مستحيلا في ظل وجود عدد من اللاعبين الشباب تحت قيادة المدرب خليفة المزاحمي ومن خلفهم إدارة الفريق. عزيمة وإصرار المشجع سالم النعيمي هو الآخر قال: نبارك لنادي النهضة الفوز بلقب بطولة كأس مازدا للمحترفين وهي بطولة أعتقد أنها جاءت في الوقت المناسب في ظل غياب النهضة عن البطولات في المواسم الماضية واستطاع الفريق الشاب أن يحقق بطولة مهمة للفريق بقيادة المدرب خليفة المزاحمي وهي أول بطولة له وأول بطولة ايضا للاعبين الشباب، أتمنى لهم التوفيق ونأمل النهضة أن يواصل المشوار في حصد البطولات. أما حمدان العلوي فقال: فوز النهضة ببطولة كأس مازدا في هذا التوقيت مهم جدا وحصول الفريق على بطولة بعد غيابه عن منصات التتويج دافع معنوي كبير لتحقيق نتائج إيجابية والطموح لتحقيق مركز متقدم، وقد أثبت لنا ذلك أنه قادر على مواصلة التألق بقيادة مدربه الوطني خليفة المزاحمي بالعناصر الشابة، رغم الغيابات المؤثرة إلا أن المزاحمي راهن على ذلك بعزيمة وإصرار الشباب وهذه البطولة أكبر هدية يقدمها الفريق لعشاقه ومحبيه المتعطشين لبطولة تعيد الابتسامة وترسم الأمل من جديد، الثبات والاستقرار في الجهاز الفني مطلوب والنهضة من الفرق الأكثر استقرارا وهذا له الكثير من الإيجابيات ، كما أتمنى أن يستمر العمل الجاد من قبل إدارة الفريق والسير بخطى ثابتة مع تدعيم الفريق بعناصر خبرة وتعاقدات مع لاعبين أفضل سواء كانوا محليين أو أجانب للمواسم القادمة وهناك الأفضل من المتواجدين في صفوف النهضة حاليا إذا ما تحدثنا عن اللاعبين الأجانب، كما نوجه كلمة شكر للجماهير التي لم تتخل عن فريقها سواء كان فائزا أو مهزوما، وكما تابعنا اللافتات التي حملوها في المدرجات التي تعكس مدى ثقافة جمهور النهضة. لا أعلم مدى ثقة مدرب الفريق وجهازه الفني بأن البطولة ستكون في حوزتهم حين أجريت بعض اللقاءات قبل المباراة بيوم حيث أدهشني كل من قابلته، حين قالوا : إنهم ذاهبون للعودة بكأس البطولة ورغم تقديم فريق النصر مستوى فنيا عاليا خلال شوط المباراة الأول وطرد اللاعب وجدي اللمكي من صفوف الفريق والفريق منقوص العدد وتأخره بهدف أمام النصر صاحب الخبرة وله لاعبون جيدون مقارنة باللاعبين الصاعدين وقلب النتيجة من خسارة إلى فوز بروح قتالية وإصرار وذلك ما لم نشاهد به الفريق منذ ثلاثة مواسم متتالية ونبارك للنهضة هذا الفريق وعودة الروح والانسجام قبل أن نبارك له الحصول على كأس البطولة مع تمنياتنا للنهضة التوفيق وتقديم المزيد ومواصلة المشوار. مواصلة الإنجازات قال سالم العبري: اشكر اللاعبين والجهاز الفني والإداري على المجهود الذي بذلوه في المباراة النهائية وتتويجهم ببطولة كأس مازدا للمحترفين رغم ضعف الإعداد للموسم إلا ان النهضة اثبت انه عنيد وأتمنى ان يكون هذا الفوز دافعا معنويا كبيرا للفريق لمواصلة كتابة الإنجازات في بطولة الدوري والتقدم في سلم الترتيب في الجولات القادمة. بينما قال أحمد الشكيلي: بحمد من الله وتوفيقه جاء فوز نادينا النهضة ببطولة كأس مازدا للمحترفين نتيجة ثمرة عمل مميزة من الجميع سواء من الإدارة واللاعبين والجمهور المحب لهذا النادي الذي يعد من صفوة الأندية في السلطنة ويعتبر غيابه عن منصات التتويج بالشيء الغريب الذي لا نرضاه نحن كمحبين لهذا النادي، وان شاء الله هذه البطولة تكون فاتحة خير للعودة في الموسم القادم في البطولات الأخرى.

عيون السويق تغازل نهائي الكأس من بوابة مجمـع صحـار 11 أبريل

سيكون مجمع صحار مسرحاً لإياب دور نصف النهائي بين ناديي السويق وعمان ضمن مسابقة كأس جلالته لكرة القدم..،

المزيد
عيون السويق تغازل نهائي الكأس من بوابة مجمـع صحـار 11 أبريل

يواجه نادي عمان في لقاء الإياب – كتب – محمد الجهوري – سيكون مجمع صحار مسرحاً لإياب دور نصف النهائي بين ناديي السويق وعمان ضمن مسابقة كأس جلالته لكرة القدم يوم 11 أبريل المقبل، وكان لقاء الذهاب قد انتهى لصالح نادي عمان بنتيجة 1/‏ صفر سجله لاعبه الحمداني من ضربة الجزاء بعدما تألق حارس السويق أنور العلوي في التصدي للمرة الأولى ولكنها أفلتت الكرة من يده ليتابعها الحمداني في شباب السويق لينتهي اللقاء بتلك النتيجة ليضع نادي عمان قدماً في النهائي، ولكن ليس هناك مستحيل في كرة القدم لعودة السويق والوصول للنهائي. وحول جاهزية السويق قال حمد الجهوري عضو لجنة المنتخبات الوطنية بنادي السويق: المباراة مازالت في الملعب ويقول بأن هناك 90 دقيقة تبقت يوم 11 أبريل المقبل وباستطاعة السويق العودة والفوز على نادي عمان وما يميز لقاء الإياب بأن السويق سيلعب بأرضه وبين جمهوره وهذا الأمر سيعطي السويق أحقية العبور إلى المباراة النهائية مع كل الاحترام لنادي عمان ولاعبو السويق عازمون على التعويض والوصول لنهائي الحلم كأس حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم. وآمل بتواجد جماهير السويق بمدرجات مجمع صحار وجماهير محافظتي شمال وجنوب الباطنة أيضاً التواجد بحكم أن السويق من يمثلهم بجانب نادي صحم في هذه المسابقة الغالية. شوط أخير قال قاسم المجيني نائب رئيس نادي السويق: لقاء الذهاب في مجمع صحار أمام نادي عمان لن يكون بتلك الصعوبه وستكون الأمور سهلة في لقاء الإياب وقد لعبنا شوطا أول في مجمع بوشر ويتبقى شوط أخير في مجمع صحار والمباراة شوطان ذهاب وإياب ومن سيثبت في الإياب سيقول كلمته سواء نادي عمان أو نادي السويق ونادي السويق ناد كبير وصاحب بطولات وإنجازات. واضاف المجيني: مباراة الذهاب لم تكن عائقا لنا ولم تؤثر علينا نفسياً واستطعنا الخروج من أجواء المباراة بروح عالية والدليل نتيجة السويق بدوري عمانتل للمحترفين عندما استطاع الفوز على نادي صحم بأربعة أهداف وكانت أمسية جميلة ونؤكد بأن نادي السويق عائد بقوة في دوري عمانتل للمحترفين لحجز مكان مناسب له ولكن همنا الآن هو الوصول للنهائي، ثم الفوز بالكأس الغالية والفوز حق مشروع لكل الأندية ونادي عمان ناد كبير بقيادة المدرب القدير إبراهيم صومار والمحنك بخبرته التدريبية الكبيرة ولكننا في نادي السويق سنقاتل حتى الرمق الأخير ونادي السويق سيقول كلمته للجميع وستكون هناك مفاجأة على مجمع صحار الرياضي سيفجرها نادي السويق. الوصول للنهائي بينما قال جاسم الدوحاني مدرب الحراس بنادي السويق: نحترم نادي عمان فهو فريق جيد ولعبنا شوطا في مجمع بوشر وتبقى شوط أخير بمجمع صحار ونادي السويق ناد عريق وصاحب خبرة في مثل هذه المباريات وإن شاء الله سيقول كلمته بوجود الداعمين وعلى رأسهم صاحب السمو سيد فاتك آل سعيد وأولاده وبوجود كوكبة اللاعبين المجيدين وجماهير الفريق ونادي السويق قادر على الوصول إلى المباراة النهائية ولدينا أيضا القدرة على الفوز بأكثر من هدف وهذا ليس من علم الغيب ولكن بمعرفة إمكانية لاعبي الفريق كوننا جهازا فنيا قريبين من اللاعبين ونعرف إمكانياتهم ولكن هناك مشكلة واحدة فقط لدينا هذا الموسم نعاني منها والكل يعلم بها وهي ضغط المباريات في مسابقات الدوري والكأس وبطولة الاتحاد الآسيوي ولكن بإذن الله قادرون على تجاوز كل الصعوبات ولكن الحظوظ متواجدة ومتى ما تواجد الاستقرار والجو المناسب ووقفة الجميع خلف الفريق ستكون النتيجة الإيجابية حاضرة بإذن الله. قراءة المباراة من حكيم شاكر نعيم الكندي عضو باللجنة الإعلامية بالفرق الأهلية بنادي السويق هو الآخر قال: الحظوظ لم تتلاش وعودة السويق ممكنة إذا لم تكن مؤكدة ولكن على المدرب القدير حكيم شاكر استغلال العناصر الموجودة لديه ويجب توظيفهم التوظيف الصحيح ومباراة الإياب في 11 أبريل المقبل ستكون مغايرة عن مباراة الذهاب ويعلم مدرب الفريق حكيم شاكر بأن هذه البطولة تعتبر الأخيرة له لاقتناصها وجلبها إلى خزائن النادي هذا الموسم وعليه العمل الجاد وقراءة المباراة جيداً كما أن نادي عمان فريق عادي رغم أنه يلعب بشكل منظم عندما يقابل نادي السويق إلا أنه لديه هفوات من الممكن استغلالها إذا ما عرف مدرب السويق استغلالها بالشكل الصحيح وأتوقع مباراة الإياب ستكون لصالح السويق لعبا ونتيجة وسيتمكن من التأهل إلى المباراة النهائية إن شاء الله تعالى. أمــــــــا خليفه البلوشــــــي أحد المتابعين لنادي السويق قال: تبدو الأمور صعبة نوعاً ما وذلك من خلال النتيجة المسجلة في مرحلة الذهاب ومن ناحية أخرى يلعب السويق ضد فريق منظم الصفوف مثل نادي عمان وقد ظهر بنادي السويق من خلال مبارياته السابقة سواء في الدوري أو مســــــابقة الكأس مشكلة التهديف وغياب القناص للتسجيل من خلال الفرص السانحة ولكن أتمنى الفوز للفريق والوصول إلى نهائي أغلى الكؤوس.

المخيني: ننتظر موافقة الوزارة لنؤمن المستقبل للأجيال القادمة

يضبط نادي العروبة بوصلته على الاستثمار عبر المدى القصير والطويل ويسعى إلى أن يقدم نموذجًا..،

المزيد
المخيني: ننتظر موافقة الوزارة لنؤمن المستقبل للأجيال القادمة

أكثر من نصف مليون ريال عائد سنوي متوقع .. والفريق الكروي لا يزال في قلب المنافسة على اللقب – العروبة يضبط بوصلته على الاستثمار لتحقيق الاستقرار – أجرى الحوار : ياسر المنا – يضبط نادي العروبة بوصلته على الاستثمار عبر المدى القصير والطويل ويسعى إلى أن يقدم نموذجًا للنادي الذي يمكنه الاكتفاء ذاتيًا عبر موارده لمقابلة التحديات والتطورات وتحقيق الطموحات الكبيرة. لدى إدارة العروبة خطط استراتيجية تستهدف بلوغ مرحلة توفير مبلغ مالي كبير يوفر للنادي ميزانية مناسبة تضمن له المستقبل الأفضل والاستقرار، ومن ثم تحقيق الإنجازات المحلية والقارية، وتشكل الأخيرة أولوية عند أنصار العروبة بعد بعض المحاولات الآسيوية التي لم يكتب لها النجاح في بطولة كأس الاتحاد. تقوم اســــتراتيجية العروبة على توفير مبلغ يتجاوز نصف المليون ريال عماني سنويًا عبر الاستثمارات المتنوعة التي بدأت بالفعل عبر مشروع المركزي التجاري الضخم في واحدة من الشراكات المهمة بين الأندية ورؤوس المال العمانية والخليجية. تستمد إدارة العروبة رؤيتها في ملف الاستثمار باعتباره المخرج الوحيد لمواجهة الأزمات المالية التي يظل يعاني منها النادي وجميع الأندية وهو ما أدخلها في نفق الديون التي تثقل كاهل الإدارات، وتجعل العمل في الأندية صعبا. وفي ذات الوقت الذي تجتهد فيه الإدارة التي تتولى مسؤولية الإشراف على نادي العروبة بقيادة الشيخ عبدالله المخيني في ملف الاستثمار لا تغفل واجبها تجاه تقوية فريق الكرة وتجهيزه حتى يكون قادرًا على المنافسة على الألقاب، وهو ما يضاعف من حجم المسؤولية، ويضع الإدارة في سباق مع الزمن لاصطياد أكثر من عصفور بحجر واحد. طرح (عمان الرياضي) العديد من الأسئلة على رئيس نادي العروبة عبدالله المخيني حول المشاريع الاستثمارية المستقبلية والمشاريع التي تم تنفيذها والأخرى المتوقعة في الفترة المقبلة، وكذلك استمرار النادي في تغيير المدربين بعد تعاقده قبل أيام مع مدرب جديد ليكون الثالث في هذا الموسم بجانب موقف الفريق الأول لكرة القدم من الدوري عقب النتائج الأخيرة التي لم ترضِ الجماهير، وأثارت القلق والخوف من ابتعاد الأخضر عن المنافسة على اللقب؟. المشاريع: اثنان تحت التشييد والثالث على طاولة الوزير – ذكر رئيس نادي العروبة أن استراتيجيتهم الاستثمارية تقوم على ثلاثة مشاريع تم حتى الآن إنجاز اثنين منها عبر الاتفاق الذي تم بتشييد مبنى سيتي سنتر في أرض النادي التجارية، وكما هو معروف فان النادي سيحصل على مبلغ 180 ألف ريال عماني سنويًا لمدة سنة مع زيادة سنوية في العقد في حدود الخمسة بالمائة. وأشار إلى أن سريان العقد بدأ منذ استلام الجهة المنفذة للمشروع الأرض وأن العمل فيه بدأ وسينتهي في مارس العام المقبل حسب برنامج البناء، وهو ما سيشكل إضافة اقتصادية وتجارية مهمة لمدينة صور وللسلطنة بشكل عام وبجانب ما سيحققه المشروع من فوائد لنادي العروبة فهو يحقق فوائد أخرى مهمة تتمثل في فتح باب للتوظيف وإنعاش التجارة في المنطقة ومكاسب أخرى عديدة متوقعة من المشروع. وقال: المشروع الثاني الذي بدأنا فيه هو مقر النادي الجديد في الغليلة، الذي بدأ العمل فيه مع التركيز على واجهات تجارية حول مبنى النادي وسيتم إنجاز العمل قريبًا، ونتوقع أن تكون عوائده جيدة وتسهم في إنعاش خزينة النادي. والمشروع الثالث يتعلق بأرض غلا، ويسعى نادي العروبة لاستثمارها بالاتفاق مع أحد البنوك الوطنية، وتم تجهيز دراسة الجدوى ولكن الأمر مرتبط بموافقة وزارة الشؤون الرياضية، وقمنا بوضع الملف كاملا في طاولة الوزير وأملنا كبير في أن يجد الموافقة باعتبار أن واقع الأندية لا يخفى عن معاليه وضرورة الاستثمار باعتباره المخرج الوحيد والسبيل لمواجهة التحديات الصعبة وأن الرياضة باتت صناعة الخيار الوحيد المتاح فيها هو الاتجاه نحو الاستثمار واستغلال أي فرصة متاحة لضمان مستقبل واعد للأجيال القادمة. الدوري في الملعب.. ومواجهة الشباب حاسمة – رفض رئيس نادي العروبة الحديث عن أن فرصة فريقه في المنافسة على اللقب باتت صعبة عقب خسارة بعض النقاط في المباريات الماضية مشيرًا إلى أن العروبة في قلب المنافسة والدوري لا يزال طويلا، وهناك حوالي 24 نقطةً في الملعب ستحدد البطل وبالتالي لا يشعرون في الإدارة بالقلق، وسيواصلون العمل لإعداد الفريق ليقاتل، ويدافع عن فرصته في الفوز بدوري المحترفين. وتحدث عن أن المباراة المقبلة التي تنتظر فريقه أمام الشباب المتصدر تمثل أهمية كبيرة في مشوار البحث عن الاقتراب من الصدارة والسعي لتعزيز فرصة الفوز باللقب؛ لأن الفوز فيها يعني كسب ست نقاط، وهو ما يحرص عليه الفريق حتى يعوض النقاط التي خسرها في المباريات الماضية. ووصف المواجهة المتوقعة بأنها لن تكون سهلة ويدركون بأنهم يواجهون فريقا يملك طموحات كبيرة ويملك القدرات والثقة ويأمل أن يكون لاعبو فريقه في يومهم وينجحوا في استغلال المباراة لكسب ثقة الجماهير وتأكيد قدرة العروبة على العودة. الاستقرار الفني مطلوب.. وليس كل خسارة سببها المدرب – كشف رئيس نادي العروبة عن أن تعاقدهم مع المدرب الجديد محمد بركاس جاء بعد تذبذب مستوى الفريق في المباريات الأخيرة، وبعد التمحيص والبحث بين الخيارات المتاحة للتعاقد مع مدرب جديد وقع الاختيار على العربي الأصل والألماني الجنسية بركاس الذي سبق له أن عمل مدربا لعدد من الأندية في دولة الإمارات وحاولنا أن نتفادى في اختيارنا هذه المرة كل السلبيات التي تمت في ملف التدريب في الفترة الماضية حيث نسعى بكل صدق إلى أن نصل إلى مرحلة الاستقرار في هذا الأمر وأن يستمر المدرب مع الفريق أطول فترة ممكنة؛ لأننا نؤمن بأن الاستقرار الفني يعتبر من أبرز أسباب النجاح وتحقيق الإنجازات. وقال: نحن في الإدارة سنعمل كل ما يمكن لنوفر للمدرب الجديد أجواء صالحة للعمل، ونقدم له الدعم الذي يعينه لتكون له بصمة عمل واضحة تقود للتطور الفني في المباريات المقبلة. قلق الجـــماهير إيجابي.. والعــزوف ضار بمسيرة الفريق – خرجت جماهير العروبة من ملعب آخر مباريات فريقها بدوري المحترفين غاضبة على الخسارة الكبيرة أمام فريق صحار، وشعرت بالقلق على مستقبل فريقها في البطولة التي تمني النفس بأن يعود الأخضر من جديد لمنصة التتويج، ويعيد تكرار سيناريو الموسم قبل الماضي عندما توج بالدوري والكأس في واحدة من الإنجازات الكبيرة للنادي في تاريخه الحديث. ويصف رئيس العروبة قلق جماهير ناديه بأنها ظاهرة صحية ودليل على الحرص والولاء للشعار، ويأمل أن يترجم ذلك في الوقفة القوية خلف الفريق في الفترة المقبلة حيث إن الإدارة تجتهد وتقوم بكل ما يلزم لتصحيح الصورة وإعادة الفريق للمنافسة بقوة على اللقب من خلال جهود كبيرة. ودعا الجماهير إلى أن تمارس الضغوط الإيجابية على اللاعبين عبر المساندة المتواصلة خلال المباريات والثقة في قدراتهم وتشجيعهم حتى يتجاوزوا السلبيات الأخيرة ويحققوا النتائج الإيجابية المرجوة التي ترضي طموحات الجميع ووصف العزوف عن حضور المباريات بأنه ضار بالفريق، وسيؤثر على مسيرته. أقوال من الحوار – • قيمة التعاقد مع الشركة التي تنفذ مشروع المركز التجاري سنويًا 180 ألف ريال عماني بجانب الزائد السنوي الذي نتوقع ان لا يقل عن 300 ألف ريال عماني من استثمارنا لأرض غلا وبعض العوائد من المحلات التجارية، وحسب التوقعات في حال اكتملت المشاريع الاستثمارية أن يبلغ العائد السنوي للنادي نصف مليون ريال أو أكثر، وهذا يعتبر أمرا جيدا وسيؤمن مسيرة ناجحة للعروبة. • تهتم إدارة العروبة بالقاعدة وخير دليل على ذلك وصول فريق الناشئين لنهائي دوري السلطنة في مباراة ستقام الجمعة المقبلة أمام فريق الشباب التي نأمل أن نكسب فيها اللقب حتى يكون حافزًا للمواهب للاستمرار في العطاء. • لا بديل عن الاستثمار والتسويق لحل مشاكل الأندية وعلى الدولة أن تشجع الشركات الخاصة للدخول في شراكات مع الأندية، ونطالب اتحاد الكرة أن يفعل التسويق بمختلف أشكاله وخاصة موضوع البث التلفزيوني. • استلم لاعبو العروبة مرتباتهم حتى الشهر الماضي ولم يتبق لهم بطرف النادي إلا راتب شهر فقط، وسيسلم لهم في أقرب وقت وفيما يتعلق بالمحترفين فقد تسلموا كافة راتبهم وبالتالي لا يوجد عذر لأي إخفاق أو تقصير من جانب اللاعبين. • المحاولات لن تتوقف وكذلك الالتماس لوزير الشؤون الرياضية ليوافق على مشروع غلا فهو يمثل نقلةً كبيرةً في العمل الاستثماري؛ لأن المستثمر سيكون هو العروبة وليس جهة أخرى.

نتيجة تاريخية للمنتخب الوطني أمام بوتان بـ 14/‏ صفر

فجر منتخبنا الوطني جام غضبه في ضيفه منتخب بوتان بالفوز ١٤/‏‏صفر بالمباراة ...،

المزيد
نتيجة تاريخية للمنتخب الوطني أمام بوتان بـ 14/‏ صفر
close

بداية طيبة في مستهل المشوار الآسيوي – كتب – حمد بن ناصر الريامي – فجر منتخبنا الوطني جام غضبه في ضيفه منتخب بوتان بالفوز ١٤/‏‏صفر بالمباراة التي جمعت المنتخبين ليلة الامس بملعب السلطان قابوس الرياضي ببوشر بحضور ٤٥٠٠ متفرج على حساب المجموعة الرابعة في انطلاقة التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى نهائيات كأس آسيا بالإمارات ٢٠١٩ ووزع منتخبنا الوطني أهدافه بالتساوي على مدار الشوطين بواقع ٧ أهداف في كل شوط وهي أكبر نتيجة يحققها المنتخب الوطني في تاريخه . جاءت الأهداف بواسطة عبد العزيز المقبالي ٦ أهداف في الدقائق ٢ و٣٦ و٤١ و٤٣ و٦٩ و٨٦ واحمد مبارك ٢٥ ومحسن جوهر ٣١ ونادر عوض ٤٥ و٥٤ وخالد الهاجري البديل ٧٠ و٧٥ و٩٠ من ضربة جزاء و٩٢ في الوقت بدل الضائع لتكون نتيجة تاريخية سبق وأن تحقق مثلها في تصفيات كأس العالم عندما فاز منتخبنا هنا بمسقط على لاوس في ٣٠ ابريل ٢٠٠١ ومع هذه النتيجة الكبيرة هل كان منتخبنا الوطني الأقوى أم أن الفريق الضيف الأضعف؟!. مباراة من طرف واحد المباراة د كانت من طرف واحد وظهرت فيها الفروقات الكبيرة في المستوى الفني ما بين المنتخبين عندما وجد منتخبنا الوطني سالكا وسهلا إلى مرمى الضيوف ومنذ الدقائق الاولى لذلك تقاطرت الأهداف في شباك بوتان من كل الاتجاهات وكان من الممكن أن تكون الحصيلة اكبر عن ذلك لو عرف المهاجمون التركيز واستغلال جملة الفرص الكثيرة التي أتيحت لهم أمام المرمى لكن الفوز يعتبر مؤشرا إيجابيا لقادم المباريات المقبلة والذهاب بعيدا والوصول مبكرا إلى نهائيات كأس آسيا. بداية هجومية بالرغم من الهدوء النسبي الذي بدأ فيه الشوط الاول والذي كان فيه جس نبض من الفريقين في معرفة مواطن القوة والضعف إلا أن منتخبنا تمكن من خطف إحدى الفرص من هجمة مرتدة استغلها عبدالعزيز المقبالي بعد دقيقتين من البداية الذي تمكن من إحراز هدف التقدم الذي انطلق من جهة اليسار وسددها قوية في شباك الحارس البوتاني هاري وهو ما أعطى لاعبينا شيئا من الثقة في قدرة الوصول الى مرمى بوتان من جميع الاتجاهات لكن المهاجمين لم يحسنوا استغلال بعض الفرص والقدرة على الاختراق وتواصلت المحاولات حيث سدد سامي الحسني كرة قوية من خارج خط ١٨ أبعدها الحارس بيده لتجد جميل اليحمدي الذي أطلقها قوية بدون تركيز اعتلت العارضة إلى خارج الملعب ليحاول الفريق الضيف مجارات منتخبنا في بعض المرتدات إلا أنها لم تصل الى خط ١٨ عندما تكفل المسلمي والبوسعيدي ونادر عوض في إبعادها ليبحث منتخبنا عن طرق وأساليب جديدة للوصول إلى مرمى بوتان فوجد شيئا من الصعوبة في الاختراق ليجرب بعض التسديدات عن بعد التي أطلقها البوسعيدي في الدقيقة ٢٣ اعتلت العارضة وأخرى من الحسني مرت جنب القائم. هدفان لمنتخبنا مع كل تلك المحاولات التي تواصلت لهجوم منتخبنا في البحث عن هدف جديد يظهر هذه المرة احمد مبارك عندما تلقى كرة عرضية من سعد سهيل في الدقيقة ٢٥ توغل بها ما بين المدافعين ليطلقها زاحفة مرت من بين يدي حارس بوتان لتعانق الشباك معلنة هدفا ثانيا لمنتخبنا ويتواصل معها عطاء لاعبي منتخبنا في هجوم واضح مستغلين تراخي مدافعي بوتان لتأتي الدقيقة ٣١ وتعلن عن الهدف الثالث بقدم محسن جوهر الذي استغل الكرة المرتجعة من الدفاع ويطلقها من على بعد ٢٥ مترا اخترقت الدفاع والحارس وتعانق الشباك وبعد ٦ دقائق يأتي الهدف الرابع برأسية عبدالعزيز المقبالي وهو امر طبيعي في ظل تراخي المنتخب الضيف الذي كان مستواه اقل من المتوقع حتى محاولاته لم تصل إلى مرمى الحبسي إلا من خلاله تسديدة بعيدة أطلقها شالداروب في الدقيقة ٣٧ طاشت بعيدة عن المرمى ومع اندفاع منتخب بوتان للمقدمة استغل منتخبنا الثغرات الدفاعية لينطلق سعد سهيل من اليسار وحول كرة إلى اليحمدي ومنها الى المقبالي ليحرز منها الهدف الخامس وبعدها بدقيقتين يضيف المقبالي الهدف السادس واختتم المدافع نادر عوض الشوط الاول بالهدف السابع في الدقيقة ٤٥ الذي أرسلها رأسية من بين المدافعين لينتهي الشوط الاول لمنتخبنا بنصف درزن + هدف واحد. شوط مشابه بداية الشوط الثاني كانت مشابهة للأولى من خلال التركيز على الجانب الهجومي لمنتخبنا الذي جاء بالهدف الثامن في الدقيقة ٥٤ عندما أطلق نادر عوض كرة زاحفة اصطدمت بأحد أقدام مدافعي بوتان لتذهب إلى الشباك ليواصل مهاجمونا زحفهم المتواصل ومع ذلك الاندفاع حاول منتخب بوتان أن يستغل إحدى الطلعات في الدقيقة ٥٦ عندما تلقى دورجي كرة عرضية داخل منطقة المناورات سددها ضعيفة تكفل بها الحبسي الذي أمسكها بقبضة يده ليرمي مدرب منتخبنا مهنا سعيد بأولى الأوراق بدخول سعود الفارسي بديلا عن سامي الحسني لتعزيز الجانب الهجومي في الدقيقة ٥٧ وبعدها أشرك خالد الهاجري بديلا عن رائد ابراهيم لتعزيز الوسط في الدقيقة ٦٣ نحو البحث عن اهداف اخرى جديدة يمكن أن تزيد الحصيلة لكن غاب التركيز في بعض المحاولات أبرزها كرة المقبالي في الدقيقة ٦٦ طارت بعيدة عن المرمى لكنه بعد ٣ دقائق تمكن من إحراز الهدف التاسع مستغلا الكرة المرتجعة من الحارس ويظهر هذه المرة البديل خالد الهاجري في الدقيقة ٧٠ الذي تلاعب بالمدافعين ليحرز الهدف العاشر. مضاعفة الأهداف على الرغم من محاولة منتخب بوتان في تعزيز الصفوف بدخول سانومات بديلا عن دورجي إلا أن المقبالي لم ينس مهمته في المقدمة عندما توغل من جهة اليسار واخترق المدافعين ليسدد كرة قوية أبعدها الحارس لتجد قدم المتابع خالد الهاجري الذي احرز منها الهدف الحادي عشر وعلى الرغم من أن المباراة مالت إلى الهدوء إلا أن وصول منتخبنا لمرمى بوتان كان من اقصر الطرق ليستغل منتخبنا هجمة مرتدة من جهة اليمين في الدقيقة ٨٦ من خلال سعد سهيل مررها إلى الهاجري أرسلها بدوره إلى المقبالي لم يتوان في إسكانها الشباك مؤكدا معها درزن الأهداف ويأتي خالد الهاجري بالهدف الثالث عشر من ضربة جزاء في الدقيقة ٩٠ التي احتسبت بعدما عرقل جميل اليحمدي لكن الهاجري أضاف الهدف الرابع عشر في الدقيقة ٩٢ ليسجل معها منتخبنا فوزا تاريخيا خاطفا معها النقاط الثلاث وصدارة المجموعة.